حدائق بابل المعلقة بالعراق
حدائق بابل المعلقة بالعراق

حدائق بابل المعلقة أحدى عجائب الدنيا السبع القديمة

حدائق بابل المعلقة وهى أحدى عجائب القديمة كانت تقع في مدينة بابل في العراق يوعد تاريخها إلي حوالي 600 عام قبل الميلاد , موقع الحدائق الحالي هو بالقرب من مدينة الحلة بمحافظة بابل بالعراق .
يظن البعض أن حدائق بابل أحدى عجائب الدنيا السبع المعلقة أسطورة ليست حقيقية وذلك بعد أن سلط عليها الضوء من قبل أساتذة متخصصين في الدراسات والأبحاث المتعلقة بالحضارة القديمة .

إلا أن سيتفانى سالي وهى من جامعة ستانفورد وهى متخصصة في دراسة حضارة بلاد ما بين النهرين قد قالت نظريتها بعد دراسة استمرت حوالي 20 عاما مركزة دراستها على الجزء الشمالي من بابل القديمة وهى الموصل حاليا .

نجحت سالي بمساعدة علماء الري بفك طلاسم إحدى الدلائل المعروضة في المتحف البريطاني الذي يبلغ عمره حوالي 2500 عاما ويحتوى على طلاسم طينية كتبت باللغة المسمارية القديمة .

أوضحت تلك الطلاسم أن العلماء إلى أقروا بأسطورية حدائق بابل المعلقة أنما قد ضلوا طريقيهم أثناء البحث واتجهوا للبحث في مكان خاطئ .

وتحدثت سالي في تقاريرها بأن وصف تلك الحدائق موجود وظاهر بدرجة كبيرة في قصر الملك الآشوري سنحاريب في مدينة نينوى بالقرب من بابل القديمة وهى الموصل حاليا .

فقد تم وصف القصر بأنه ” قصراً لا يضاهيه قصر ” كما أن طريقة البناء التي ذكرت في القصر تحتوى على طريقة المتخيل بها حدائق بابل المعلقة أو المسقوفة على حد التعبير .

محتوى حدائق بابل المعلقة

وورد في الذكر أن هذه الحدائق كانت تحتوى على عدد كبير وأنواع مختلفة من الأشجار وبعض النباتات التي شكلت سياجا حول سور القصر .

وعن الذي بني الحدائق فهي منسوبة إلي الملك نبوخذ نصر الثاني الذي حكم بابل في الفترة 562 إلي 605 قبل الميلاد . وأن البناء كان لإرضاء زوجته ” اميتس الميدونية ” التي كانت بنت لأحدى قادة الجيوش الذي تحالف مع أبيها وقام بقهر الآشيورين في الحرب .

كانت ” اميتس الميدونية ” تكره العيش في بابل وأنها كانت تفتقد المعيشة في بلاد فارس فقام الملك ببناء قصر فوق التلال مصنوع بأيدي الرجال .

وحسب التقارير فأن الذي لفت النظر وكان من المبهر فى هذا القصر هو المحافظة على الأشجار والنباتات على تلك التلال و كيف تم رفع الكثير من مياه نهر الفرات إلي تلك المرتفعات في ظل عدم معرفة ودراية أهل بابل بتلك التقنيات الحديثة في الزراعة والري .

وهذا ما دعي العلماء إلي القول بأنه من الممكن أن يكون قد تم بناء حدائق بابل المعلقة في مكان مسطح آخر غير بابل , حيث يمكن وصول كمية المياه المناسبة للمحافظة على الأشجار والنباتات بسهولة إليها .

مصدر بعض المعلومات من ويكبديا

صور حدائق بابل المعلقة

هذه ما هى إلا مجموعة صور تخيلية لحدائق بابل بالعراق , فتلك الحدائق ليست موجودة الآن ولم يستدل على موقعها , ولكن قد تم ذكرها فى بعض الأمكان الأخري .

حدائق بابل المعلقة
حدائق بابل المعلقة صور تخيلية لتلك العجيبة
حدائق بابل المعلقة فى العراق
حدائق بابل المعلقة فى العراق
حدائق بابل المعلقة
ًور تخيلية لحدائق بابل المعلقة بالعراق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *