أدعية الفرج وسعة الرزق
أدعية الفرج وسعة الرزق

أدعية الفرج وسعة الرزق والتخلص من الهم والكرب ومصائب الدنيا

نقدم لكم في هذا المقال أدعية الفرج وسعة الرزق وزوال الكرب التي يبحث عنها كل مسلم للتخلص من الهم والغم والحزن كما قالها النبي صلى الله عليه وسلم حيث أن السيرة النبوية الشريفة لم تترك جانبا الا وتحدثت عنه وذكرته باستفاضة فالسيرة جاءت شارحة لتعاليم الله تعالى موضحة لأوامره ونواهيه وموضحة عقائد المؤمن وما له من حقوق وما عليه من واجبات.

أدعية الفرج من الهم والكرب

تنوعت هذه الأدعية حيث أن الفرج لا يطلب إلا من صاحب المنة الله سبحانه وتعالى الذي بيده مفاتيح الكون وخزائنها يوزعها علي خلقه كما يشاء وكيف يشاء وللفرج مقاصد كثيرة ليس معناها الحزن فقط فسوف نشرح بوضوح مواقف من حياة الانبياء انقذهم من الهم هذه الادعية الجليلة التي ذكر منها الكثير في القرآن الكريم.

نماذج من حياة الانبياء عالجها دعاء الفرج

سيدنا يونس:

لا ننسي ما مر به نبي الله يونس من هم شديد حينما ابتلعه الحوت في بطنه وكان ذلك نتيجة ما فعل من عصيان لاوامر الله فأراد الله أن يعاقبه فتركه في بطن الحوت حتي يشعر بعظم ما فعله من ذنب وما انقذه من ذلك البلاء الا دعاء الفرج لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين وظل يدعو سيدنا يونس ربه بهذا الدعاء الي ان استجاب له وغفر له ذنبه ونجاه من الهلاك.

دعاء الاستغفار كامل مكتوب دعاء سيد الاستغفار

سيدنا محمد

مر محمد صلى الله عليه وسلم بصعاب كثيرة في نشر الدعوة الإسلامية ولقي من العذاب والإهانة والالم ما لقيه وكان دائم الدعاء لله بأن يفرج عليه همه ويرزقه الرضا ويصرف عنه شر الكافرين ويكف أذاهم عن المسلمين الي ان استجاب ربه بالنصر العظيم وفتح مكة وكيد الكافرين وكسر شوكتهم وتفريج هم المؤمنون بفضل أدعية الفرج وسعة الرزق.

سيدنا يوسف

النبي الذي اتفق عليه اخوته وابعدوه عن وطنه وداره ومر بضيق كبير وهم شديد وظل يدعو ربه في كل المحن التي مر بها مرورا بحرمانه من اهله ودخوله السجن حتي اصبح ملك اعظم البلاد والقائم علي خزائنها كل هذا بفضل الدعاء والالتجاء الي الله عز وجل.

سيدنا موسي

الذي عانده قومه لسنوات طويلة وحملوه ما لا يطيق من هم والم لكثرة عنادهم مع الله فما كان لنبي الله موسي الا الدعاء واللجوء الي الله حتى يكشف الهم ويزيح الغمة الي ان نصره الله علي قومه واغرق فرعون ونجي نبيه ومن ءامنوا معه.

سوف نعرض عليكم أهم الادعية التي ذكرت في الفرج حتي نستفيد سويا وننال البركة وترتاح صدورنا بذكر الله من خلال ادعية مباركة تنعم بها في الدنيا وتنال بها الجزاء في الاخرة فإليكم الادعية التي ذكرها النبي صلي الله عليه وسلم في السنة النبوية الشريفة من خلال الاحاديث التي رواها علي الصحابة الكرام.

أدعية الفرج وسعة الرزق

اللَّهُمَّ أستَجِب لَنا كَما استَجَبت لَهُم، بِرحمَتِكَ عَجِّل عَلَينا بِفَرَجٍ مِن عِندِكَ، بِجودِكَ وَكَرَمِكَ، وَارتِفاعِكَ في عُلُوِّ سَمائِكَ، يا أرحَمَ الراحمين ، إلَهي يا مَن لا يَشغَلُهُ شَيءٌ عَن شَيء، يا مَن أحاطَ عِلمُهُ بِما ذَرأ وَبَرأ، وَأنتَ عالِمٌ بِخَفِيّاتِ الأمورِ، وَمُحصِي وَساوِسَ الصُدُورِ، وأنتِ بِالمَنزِلِ الأعلى، وَعِلمُكَ مُحِيطٌ بِالمَنزِلِ الأَدنى، تَعالَيتَ عُلُواً كَبيراً، يا مُغيثُ أغِثني، وَفُكَّ أسري، وَاكشِف ضُرِّي، يا أرحَمَ الراحمين .

وقال عبد الله بن مسعود : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « ما أصاب مسلما قط هم ولا حزن فقال : اللهم إني عبدك ، ابن عبدك ، ابن أمتك ، ناصيتي في يدك ، ماض في حكمك ، عدل في قضاؤك ، أسألك بكل اسم هو لك ، سميت به نفسك ، أو أنزلته في كتابك ، أو علمته أحدا من خلقك ، أو استأثرت به في علم الغيب عندك أن تجعل القرآن ربيع قلبي ،ونور بصري ، وجلاء حزني ، وذهاب همي ، إلا أذهب الله همه وأبدل له مكان حزنه فرجا » ، قالوا : يا رسول الله ، أفلا نتعلم هذه الكلمات ؟ قال : « بلى ، ينبغي لمن سمعهن أن يتعلمهن .

عن رسولنا الكريم الحبيب خاتم الانبياء والمرسلين محمد بن عبدالله صلى الله عليه وسلم فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (ما أصاب مسلما قط هم ولا حزن فقال: اللهم إني عبدك، ابن عبدك، ابن أمتك، ناصيتي في يدك، ماض فيَّ حكمك، عدل فيَّ قضاؤك، أسألك بكل اسم هو لك، سميت به نفسك، أو أنزلته في كتابك، أو علَّمته أحدا من خلقك، أو استأثرت به في علم الغيب عندك أن تجعل القرآن ربيع قلبي، ونور بصري، وجلاء حزني، وذهاب همي، إلا أذهب الله همه وأبدل له مكان حزنه فرجا).

قدمنا لكم مجموعة من أدعية الفرج وسعة الرزق وهى مجموعة من الأدعية القصيرة لدعاء الفرج وفك الهم والحزن وقضاء الدين وزوال الغم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *