الخارجية المصرية:قانون التظاهر الامريكي أشد قسوة من المصرى

قال السفير بدر عبد العاطى، المتحدث باسم وزارة الخارجية، إن قوانين التظاهر الأمريكية والبريطانية والهولندية، أشد قسوة من قانون التظاهر المصرى، وتتضمن عقوبات رادعة وقاطعة، وذلك رداً منه على البيان الذى أصدرته هيومن رايتس ووتش مؤخراً.

وأوضح “عبد العاطى” فى مداخلة هاتفية مع الإعلامى أحمد موسى ببرنامج “على مسئوليتى” المذاع عبر فضائية “صدى البلد”، أنه فى مصر لا يتم إلقاء القبض إلا من خلال أمر قضائى ولا يتم تطبيق أى قوانين استثنائية، وإنما من خلال قانون العقوبات والمحاكمة تتم من خلال القاضى الطبيعى.

وأشار “عبد العاطى” إلى أن البيان الذى أصدرته هيومن رايتس ووتش، تجاهل كل الإيضاحات والمواد التى تم موافاة الجانب الأوروبى بها حول حقوق الإنسان فى مصر، وتجاهل التزايد الملحوظ فى أعداد الشهداء من قوات الجيش والشرطة والمدنيين، لافتاً إلى أن مصر عبرت عن رفضها الكامل للبيان الأوروبى واعتباره يمثل رسالة سلبية فى وقت تعمل فيه مصر على مكافحة الإرهاب.

ولفت المتحدث باسم الخارجية إلى أن مندوب مصر الدائم فى جنيف قام بتفنيد هذه الادعاءات والمزاعم وتقديم صورة حقيقية عن الأوضاع فى مصر، وأكد أن ماحدث فى ميدان رابعة كان تجمعا مسلحا.

اترك رد