الشيخ أسامة القوصي

داعية سلفي: أسمع الأغاني وأحضر حفلات الأوبرا

أبدى الداعية السلفي أسامة القوصى أعابة بأغنية حماقى “مابلاش” حيث أرسلها له أبه على حسابه الشخصي على الفيس بوك وكادت دموعه أن تذرف لان أبنه أراد أن يرسل له رسالة خاصة وأنه منفصل على زوجته ويعيش منفرداً .

وأضاف القوصى بأنه في عمر الثلاثون وحتى الخمسون كان قطبيا وتحول إلى سلفي معتدل وقبل ذلك كان يعزف على آله الكمنجة كما أنه يشجع الفن الراقي .

وأكمل قائلا: «عندما سمعتها وقعت مني موقعًا، وكاد قلبي أن يتمزق، وكادت دموعي أن تنزل ».

وأضاف بأنه يحضر حفلات الأوبرا كما أنه من مشجعين الفن الراقي الهادف قائلا: «أنا من المشايخ الداعمين للفن الراقي، والمحاربين للفن الهابط، فأنا أحضر حفلات بدار الأوبرا، بدعوات خاصة من الدكتورة إيناس عبد الدايم لأنها صديقة» .

كان ذلك فى مداخله هاتفية مع سيد على  على قناة العاصمة فى برنامج حضرة المواطن مساء الثلاثاء.

 

 

اترك رد